تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم او يومين


تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم او يومين

تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم او يومين، فرض الله سبحانه وتعالى عللى عباده زكاة الفطر، حيث كانت قد فرضت قبل زكاة الاموال وهي واجبة على كافة المسلمين ذكر وانثى صغير وكبير، ان زكاة الفطر تجب على كل مسلم ومسلمة وما يزيد عن قوته وقوت اولاده وعن حاجته في يوم العيد وليلته، حيث يلزم المسلم باخراج زكاة الفطر عن نفسه وزوجته واولاده، حيث يستحب اخراج زكاة الفطر على الجنين الذي اتم اربعين يوم في بطن امه اي انفخت به الروح، لذلك سنتعرف على تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم او يومين.

يتم تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم او يومين

  • تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم او يومين، عبارة صحيحة وتجب زكاة الفطر بغروب الشمس من اخر يوم من شهر رمضان والسنة اخراجها يوم عيد الفطر قبل صلاة العيد، ويجوز التعجيل في اخراجها قبل العيد بيوم او بيومان وكان ذلك الفعل ابن عمر وغيره من الصحابة.

الزكاة في الاصطلاح

تعرف الزكاة في الاصطلاح من قبل العلماء على انها حصة مقدرة من الاموال التي فرضت من عند الله عز وجل للمستحقين الذين سماهم في كتابه العزيز او هي القدر الواجب اخراجه لمستحقيه في المال الذي بلغ نصاب معين وبالشرط المخصوص وقيل هي مقدار مخصصة في المال مخصوص لطائفة مخصصة وايضا يطلق لفظ الزكاة على نفس الحصة المخرجة من المال المزكى.

ادلة من الدين الاسلامي عن الزكاة

تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم او يومين، ان الزكاة الشرعية تسمى في لغة القران الكريم وسنة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم صدقة كما قال تعالى: ‏(‏خُذْ مِنْ أَمْوالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِمْ بِها وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلاتَكَ سَكَنٌ لَهُمْ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ)، وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ‏(‏إنك تأتي قومًا أهل كتابٍ فادعُهم إلى شهادةِ أن لا إله إلا اللهُ وأني رسولُ اللهِ فإن هم أطاعوك لذلك فأَعْلِمْهم أنَّ اللهَ افترض عليهم خمسَ صلواتٍ في كلِّ يومٍ وليلةٍ فإن هم أطاعوك لذلك فأَعْلِمْهم أنَّ اللهَ افترض عليهم صدقةً في أموالهم تُؤخذُ من أغنيائِهم وتردُّ على فقرائهم فإن هم أطاعوك لذلك فإياك وكرائمَ أموالِهم واتَّقِ دعوةَ المظلومِ فإنها ليس بينها وبين اللهِ حجابٌ).
تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم او يومين، يشترط للزكاة ما يشترط في غالب الاحكام الاسلامية من البلوغ والعقل ولا تجب على الصبي غير البالغ والمجنون الفاقد للاهلية، حيث تجب على وليها ويخرجها من مالها بالمعروف وذلك عند الجمهور للفقهاء وقد خالف في ذلك الحنفية وقالوا: لا تجب الزكاة في الاموال منهم الصبي والمجنون ولا يجب على وليهم الاخراج من المال وذلك لان الزكاة عبادة محضة، كذلك تعرفنا على تقديم زكاة الفطر قبل العيد بيوم او يومين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *